أمراض طيور الكناري وكيفية العلاج الجزء الأول

تعتبر الامراض التي تصيب الطيور و خاصة طيور الزينة من اكثر الاضطرابات التي تؤرق المربي خاصة اذا كانت خبرته قلي ..
Hlvhq 'd,v hg;khvd ,;dtdm hgugh[ hg[.x hgH,g




20-03-2018 23:14:50 مساء
عاشق الحسون
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 27-11-2017
رقم العضوية : 2
المشاركات : 100
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 20-4-1995
الدعوات : 1
يتابعهم : 5
يتابعونه : 5
قوة السمعة : 2070
طائري المفظل : الحسون,الكناري
 offline 

 kwq8934ad1l8dzc



تعتبر الامراض التي تصيب الطيور و خاصة طيور الزينة من اكثر الاضطرابات التي تؤرق المربي خاصة اذا كانت خبرته قليلة مع الطيور اذ انه يرى الطائر في حالة غير طبيعية لكنه لا يستطيع تشخيص المرض لذلك ساحاول ان شاء الله في هذا الموضوع ان اتطرق لتشخيص الامراض و اسبابها و طرق علاجها باسلوب مبسط من خلال التجربة التي اكتسبتها مع الطيور و الامراض التي تصيبها بحيث بدات في البحث و استفدت كثيرا من الاطباء البيطريين و المربيين العرب و الاوروبيين و اتمنى ان تعم الفائدة

 

 مع تطور العصر و تزايد الاهتمام بتربية الطيور توصلت الابحاث الباثولوجية الى امراض كثيرة و متنوعة يمكن ان تصيب الطيور البرية او المدجنة و يرجع السبب الرئيسي في هذه الامراض الى

تعرض الطائر لتيارات الهواء  الشديدة التي تسبب امراض الجهاز التنفسي كالزكام و البرد و الالتهاب الرئوي

عدم الاهتمام بالنظافة مما يؤدي الى تكون البكتيريا التي تسبب المرض كالسل و الجرب و القمل و الفاش

الاغذية الغير متنوعة او الغير متوازنة او الفاسدة التي تسبب فقر الدم و قلة التخصيب و ضعف الانتاج

قلة استحمام الطائر و قلة تعرضه لاشعة الشمس التي تثبث الفيتامين د في العظام

تواجد الطيور في مكان قليل او منعدم التهوية او به تيارات الهواء او نباتات او ابخرة الطبخ او فحم مشتعل

ادخال طائر غريب على طيورك يمكن ان يكون مصابا بمرض ما و بالتالي ينقل اليها العدوى

اضافة الى الامراض الفيروسية الناتجة عن اصابة الطائر بفيروسات كالسالمونيلا التي تسبب التيفويد و النيوكاسيل

 

الزكام

 

يعتبر الزكام الذي يصيب الطيور من الأمراض الشائعة التي تتعرض لها و بشكل دوري،و هو معدي عدوى بكتيرية شديدة يوجد في الصورة الحادة أو تحت الحادة ويصيب المسالك التنفسية العليا عند الطيور ويتميز بوجود التهاب جفون العين وإفرازات مائية من الأنف والعين وتورم في الجيوب الأنفية مع أوديما وتورم في الوجه وعطاس وأحيانا قليلة يصيب المسالك التنفسية السفلى. التوارث الطويلة من المرض غالبا يصاحبها عدوى الميكوبلازما والميكروب القولوني. وقدّ يسبب ذلك همّا و ارقا  عند المربين خوفا على طيورهم ، الا ان هذا الامر يعد طبيعيا جداً، لكن ذلك لا يعني تجاهله وعدم السعي لعلاجه أو حتى الوقايه منه  

 

اعراضه : و من علاماته ضيق التنفس عند الطائر, كثرة النوم, الانزواء في زاوية من القفص, وجود افرازات مخاطية في الانف, تغير شكل و لون البراز بحيث يصبح مائي اللون و الشكل

 

اسبابه : يكون عادة في فصلي الخريف و الشتاء بسبب التيارات الهوائية الباردة و التغير المفاجئ و الشديد في درجة الحرارة

 

العلاج : اولا يجب عزل الطائر المريض و وضعه في مكان دافئ و هادئ بعيد عن الازعاج و الضوضاء مع تغطية القفص من اجل التدفئة الجيدة و يسبب الكوريزا بكتريا تسمى هيموفلس بارجالينيرم  والميكروب سريع التأثر بالحرارة وتقتله درجة حرارة أكثر من 50 درجة مئوية في خلال 5 دقائق مع تزويد الطائر بالمضادات الحيوية عن طريق اضافتها الى ماء الشرب

تجربتي مع طيوري لهذا المرض استعمل قطعة صغيرة جدا من البصل وقطعة صغيرة جدا من فص الثوم وقشور الليمون السطحية في مشربة الماء واستعمل الزعتر واللويزة او المليسا و الزعفران كمية قليلة في مشربة اخري و بدور النيجر في ماكلة لانها سهلة الاكل والهضم  واضعهما للطائر المصاب لمدة اسبوع

.

 

الأزمة الصدرية

 

هو مرض صدري مزمن تصاب به رئتا الطيور، حيث تضيق فيه مجاري الهواء التي تحمل الهواء من والى الرئة وبالتالي يصعب التنفس، و تكون مجاري الهواء المصاب عند الطيور بالربو او الأزمة الصدرية  شديدة الحساسية لعوامل معينة تسمى المهيجات، وعند إثارتها بهذه المهيجات تلتهب مجاري الهواء وتنتفخ ويزداد إفرازها للمخاط وتنقبض عضلاتها، ويؤدي ذلك الى إعاقة التدفق العادي للهواء، وهذا ما يسمى بنوبة الربو او الأزمة الصدرية، «و ذلك تستخدم الطيور المصابة بالنوبة عضلات الصدر بدرجة أكبر لكي تساعدها في التنفس

 

اعراضه : مماثلة لاعراض الزكام لكنها تتميز بقسوتها و حدتها بحيث ان ضيق التنفس يكون اكثر حدة مصحوبا بحشرجة تخرج من صدر الطائر اثناء تنفسه و يلزم الطائر ارضية القفص و يصبح ريشه منفوش لذلك يجب تقريب الاكل و الشرب اليه

 

اسبابه : التيارات الهوائية و الانخفاض الشديد في درجة الحرارة

 

العلاج : نفس علاج الزكام

 

السل

مرض السل من الامراض الخطيرة التي تصيب الطيور و يعتبر من اكثر الامراض المعدية و السريعة الانتشار بين الطيور و قد يصيب الجهاز الهضمي و في هذه الحالة يكون مصحوبا بالاسهال كما يمكن ان يصيب الجهاز التنفسي و عند ذلك يكون مصحوبا بالسعال

 

اعراضه : يفقد الطائر شهية الطعام و يصاب بالهزال بحيث تصبح عظام صدره بارزة و يفقد الحيوية و النشاط و يصاب بالخمول و يصبح برازه مائي اخضر اللون 

 

اسبابه : عدم الاهتمام بنظافة القفص و عدم تطهيره من الفضلات التي تسبب الجراثيم و البكتيريا السريعة الانتقال بين الطيور اضافة الى تعرض الطائر لتيارات الهواء الشديدة و عدم تغيير مياه الشرب و عدم غسل الاواني و تعقيمها بالكلور كما ان للشمس دورا اساسيا في الحد من انتشار الجراثيم لذلك يجب ان يكون المكان الذي تتواجد فيه الطيور معرضا لاشعة الشمس و به تهوية جيدة 

 

العلاج : الاسراع في نقل الطائر المصاب الى قفص نضيف و الاعتناء بنظافته و تعقيمه بالكلور هو و اواني الاكل و الشرب كما يجب عدم التاخر في اخذ الطائر للطبيب البيطري لاجتناب نقل العدوى و لوصف الادوية و المضادات الحيوية اللازمة مثل "بان تراميسين" اضافة الى تقديم تغذية متوازنة تحتوي على الكالسيوم و الفيتامينات

 

التهاب القصبات الهوائية

يعرف  التهاب القصبات الهوائية بأنه التهاب تهيجي يصيب الأغشية المخاطية المبطنة لشعبتي القصبةالهوائية. ويفضي هذا التهيج إلى انتفاخ الأغشية المخاطية و زيادة سماكتها، ما يؤدي إلى الإصابة بالسعال و ضيق التنفس.

 

اعراضه : سواء أكان التهاب القصبات الهوائية حاداً أو مزمنا، فإن الأعراض والعلامات غالبا ما تتضمن ما يلي:السعال, العطاس, ضيق التنفس, خروج سائل مخاطي من العين و الانف

 

اسبابه : سببه الرئيسي هو الفيروس الذي يمكن ان ينتقل عن طريق الطيور البرية او الرياح او ابخرة الطبخ او تلوث الهواء او وجود الغبار و الغازات السامة في البيئة او أماكن العمل قد تلعبان دورا في ذلك او التقلبات الحرارية كنقل الطائر من مكان بارد الى ساخن و العكس 

 

العلاج : عزل الطائر المصاب عن باقي الطيور و اخذه للطبيب البيطري في اقرب وقت ممكن لوصف المضادات الحيوية اللازمة مثل "الاورومايسين" ا

 

التهاب الرئة

هو عبارة عن تلوث يصيب الرئتن بالتهاب في أنسجة الرئة بسبب وصول ميكروب أو فيروس أو فطريات، فهو مرض خطير يقضي على الطيور في حالة عدم الاسراع بمعالجته و هو مرض ناتج عن عدم علاج التهاب القصبات الهوائية او عن جرثومة او بسبب فيروس اخر غير الفيروس المسبب للبرد

 

اعراضه : السعال, ضيق التنفس, حشرجة تخرج من صدر الطائر و يصبح الطائر منفوش بسبب الحمى و منهك و يلزم اسفل القفص

 

اسبابه : يكون الطائر المصاب بالانفلونزا او ضعيف المناعة اكثر عرضة للاصابة بالالتهاب الرئوي الذي ينتج عن العدوى بفيروسات ناتجة عن الجراثيم و البكتيريا و الطفيليات التي تتكون في القفص في حالة عدم الاهتمام بنظافته و تعقيمه بالكلور و هناك نسبة قليلة تنتج عن الحساسية او عن تواجد الطيور بمكان فيه تسربات لمواد كيميائية او غازية قوية

 

العلاج : يكون علاج الالتهاب الرئوي سهلا اذا كانت بنية الطائر قوية تسمح له بمقاومة المرض لذلك يجب الاسراع في اعطائه العلاجات المضاد الحيوي المناسب من أهم الطرق العلاجية، اما اذا كانت بنية الطائر ضعيفة يكون العلاج طويلا و متعبا

اذا كان السبب في الالتهاب الرئوي عبارة عن جرثومة فان العلاج يكون بالمضادات الحيوية التي يصفها DOXYCYCLINE  أو ERYTHROMYCIN    الطبيب البيطري مثل

و يجب الالتزام بالمدة المحددة حتى و لو ظهر تحسن على الطائر في يومين او 3 ايام  لكي يكون الشفاء تاما و يجب تدفئة الطائر و توفقير ظروف الراحة و الهدوء

اما اذا كان السبب في الالتهاب الرئوي عبارة عن فيروس تستعمل مضادات الفيروسات

 

التيفوئيد

​هو مرض خطير سببه بكتيريا تسمى سالمونيلا جاليزيوم و هو ميكروب يعيش في دماء الطيور او في الجهاز الهضمي و بمجرد معرفة الطائر المصاب يجب عزله على وجه السرعة عن باقي الطيور لتفادي العدوى التي تنتقل عن طريق الاكل و الشرب من نفس الاناء او عن طريق مياه الاستحمام او عن طريق البراز لذا يجب غسل القفص و تعقيمه جيدا بالكلور 

 

اعراضه : اسهال حاد اصفر اللون مائل الى الاخضرار رائحته كريهة , فقدان الشهية, شرب الماء بكثرة, الانهاك العام و الخمول, يصبح الطائر منفوش بسبب الحمى و يلزم اسفل القفص كما يشعر بالم في المعدة و الصداع و نادرا ما يظهر احمرار في جلد الطائر 

 

اسبابه : سببه الرئيسي هو بكتيريا تسمى سالمونيلا جاليزيوم

 

العلاج : يجب الاسراع في اخذ الطائر للطبيب البيطري الذي سيصف له مضادات حيوية مثل "التراميسين" و يجب اعطاء المضاد الحيوي طيلة المدة المحددة و هو في قفص معزولحتى يعالج المرض كليا و في حالة عدم العلاج يجب اعادته للطبيب و بالنسبة لمياه الشرب يجب اعطائه ماء معدني او ماء مغلي و نظرا لكون البكتيريا تعيش في البراز يجب تنظيف القفص مرة واحدة على الاقل يوميا و تعريضه لاشعة الشمس من اجل تفادي اعادة الاصابة بالمرض بعد العلاج 

 

تنبيه : بالنسبة للمربي عليه غسل يديه جيدا و تعقيمهما بعد لمسه للطائر المصاب






تابع
أمراض طيور الكناري وكيفية العلاج الجزء الثاني
أمراض طيور الكناري وكيفية العلاج الجزء الثالث
 


 







المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
أمراض طيور الكناري وكيفية العلاج الجزء الثالث عاشق الحسون
0 722 عاشق الحسون
أمراض طيور الكناري وكيفية العلاج الجزء الثاني عاشق الحسون
0 1656 عاشق الحسون
أساسيات تربية طيور الكناري الحسون الملكي
0 502 الحسون الملكي
طرق تربية طيور الكناري عاشق الحسون
0 671 عاشق الحسون
ماذا تأكل طيور الكناري عبدو شنوي
0 344 عبدو شنوي

الكلمات الدلالية
أمراض ، طيور ، الكناري ، وكيفية ، العلاج ، الجزء ، الأول ،







الساعة الآن 0:03:27 صباحا